الدبلوماسيةالسعوديةالعالم العربي

وزير خارجية السعودية: العالم يمر بتحديات كبيرة ونرحب بمشاركة سوريا في القمة العربية

تسلم الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي رئاسة مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، وذلك بعد انتهاء فترة رئاسة دولة الجزائر لمجلس الجامعة.

وكانت قد انطلقت ظهر اليوم الأربعاء أعمال اجتماع وزراء الخارجية العرب التحضيرى للقمة العربية الـ32، والتى تعقد غدا برئاسة المملكة العربية السعودية،

وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، بعد تسلمه رئاسة القمة العربية، إلى أن “العالم يمر بتحديات كبيرة تفرض علينا التوحد لمواجهتها”، لافتاً إلى أنه “علينا أن نبتكر آليات جديدة لمواجهة التحديات التي تواجه دولنا”.

وفي حين أكد، في كلمته، أننا “نحتاج للعمل المشترك على رفعة الشعوب العربية”، رحب بمشاركة سوريا في القمة العربية.

ويناقش الاجتماع جدول أعمال القمة العربية الـ32 مشروعات القرارات التي سترفع لها، والتي تتضمن عددا من القضايا السياسية المهمة، وفي مقدمتها الأزمة في السودان وتطورات الوضع في سوريا والقضية الفلسطينية، وكذلك هناك ملفين أحدهما اقتصادي يتصدره موضوع وتطوير السياحة العربية، وآخر اجتماعي يتصدره موضوع العقد العربي الثاني للأشخاص ذوي الإعاقة.

وكان رؤساء الوفود المشاركة في الاجتماع الوزاري التحضيري لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورته الـ 32 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content