الدبلوماسيةالسعوديةالعالم العربي

وزير الخارجية السوري المقداد ، السعودية بذلت جهدا هائلا من أجل تحسين الاجواء العربية 

وزير الخارجية السوري المقداد ، السعودية بذلت جهدا هائلا من أجل تحسين الاجواء العربية 

توجه وزير الخارجية السوري فيصل المقداد  بالشكر للمملكة العربية السعودية، “على الدور الذي قامت بهفي الأشهر الماضية من أجل تفعيل العمل العربي المشترك ومن أجل وضع سوريا اليوم للمشاركة فيالقمة على قدم المساواة مع كل الدول العربية الأخرى”.

وقال المقداد في التصريحات التي أدلى بها لقناة الإخبارية السعودية: “أنا سعيد بعودة.. بانعقاد القمةالعربية على هذه الأرض الطاهرة، أرض نبي الإسلام وأرض العروبة، السعودية بذلت جهد هائل من أجلتحسين الأجواء العربية ومن أجل احتضان جميع الدول العربية..

وأضاف أن سوريا تتطلع لأن يكون هناك دور عربي فاعل في مساعدة كل اللاجئين السوريين للعودة إلىبلادهم”، مؤكدًا أن بلاده “ترحب بعودة أي مواطن من كل أنحاء العالم، 

معربا عن ترحيب بلاده بأي دور عربي في هذا الصدد، حيث تسهل إعادة الإعمار عملية العودة.

وأكد أن دمشق وفت بجميع التزاماتها للعمل مع الأشقاء العرب بشكل مشترك، مؤكدأ أن الاجتماع شهدتفاهما كبيرًا، وعدم وجود خلافات على الأقل فيما يتعلق بسوريا، حيث رحب الجميع بالمشاركة وبعودةدمشق إلى جامعة الدول العربية.

وقال السفير خالد بن محمد منزلاوي، الأمين العام المساعد ورئيس قطاع الشؤونالسياسية الدولية بجامعة الدول العربية، إن القمة العربية تأتي في خضم أحداث صعبة لاتحيط فقط بالمنطقة العربية بل تحيط بالعالم أجمع.

وأضاف منزلاوي في تصريحات لوسائل اعلامية ” أن أهمية قمة جدة تنبع من كونها تأتي في ظل الكثيرمن التبعات للأحداث والأزمات الدولية والتي تؤثر في الكثير من الأقاليم ومنها المنطقة العربية.

وتمنى السفير أن يكون هناك تكاتف وتعزيز لحل الكثير من الإشكالات للوصول إلى قرارات لصالحالشعوب العربية واستقرار الدول العربية خلال القمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content