اعلامالعالم العربيتونس

وزير الاتصال الجزائري محمد لعقاب من ابرز الشخصيات الرسمية في مؤتمر الاعلام العربي الثالث

مؤتمر الاعلام العربي بدورته الثالثة انطلق اليوم بالعاصمة التونسية  والذي  ينظمه اتحاد الاذاعات العربية ،  كانت اليوم الفرصة متاحه للحوار  وتناول اطراف الحديث مع ضيوف المؤتمر  ، سعدنا اليوم بلقاء وزير الاتصال الجزائري محمد لعقاب  بمعية السفير الجزائر لدى تونس ، عزوز باعلال  ،في الواقع ينتابنا احساس بالنخوة والاخوة الحقة عندما نلتقي بالاشقاء من الجزائر على كافةالمستويات ، لما نجد فيهم من مبادئ  مشبعة بتضحيات هذا الشعب العزيزي. علينا ، 

في سياق  القاء اعيد الى الاذهان ماقاله الوزير 

لعقاب،  في شهر اكتوبر الماضي والذي دعاء  فيه وسائل الإعلام العربية التوقف عن منح الكلمة لممثلي الكيان الصهيوني ليبرروا مجازرهم في حق الشعب الفلسطيني.

وقال انذاك بعدم منح الكلمة للمسؤولين الإسرائليين المجرمين لكي يدخلوا إلى البيوت العربية ويبررون مجازرهم باستخفاف مقزز للشعب العربي.

وفي حدثنا اليوم حول ذلك التصريح الذي شغل الناس  وسالته اليوم عن الحدة في الطرح  قال لماذا لا نسمي  الأشياء بمسمياتها لاسيما الكيان الصهيوني قائلا: فالكيان الصهيوني كيان وحشي وعلى وسائل الإعلام أن لا ينساقوا وراء المفاهيم الغربية. وقال نحن في لنا موقف ثابت لا يتغير اتجاه القضية الفلسطينية مؤكدا مرة اخرى ان الجزائر  لن تتخلى  يوما عن فلسطين،  واضاف وزير الاتصال ان موقف الجزائر مع فلسطين ليس جديد على الشعب الجزائري وهو موقف رسمي للدولة الجزائرية منذ الاستقلال، بل حتى قبل الاستقلال خلال الحركة الوطنية وإبان الثورة التحريرية المباركة.

الحديث  الودي اليوم مع الوزير. بلا شك يعكس. كل مواقف الجزائر الثابته من اجل التحرر الوطني ، لذلك يعتبر كل قول وعمل يدعم اشقائنا في فلسطين  فهو نضال كل من موقعه ، وفي الحقيقة كنت على قناعة بان المسؤول عندما يتحلى بالشجاعة وحرية التعبير عن المبادئ  دليل على ان هذه الامه قادة على تحقيق النصر باذن الله ، وكان الحديث مع الوزير الضيف  بمعيته صديقنا السفير  كان مفعم بصدق واخلاص الانتماء ، وهذا ما هو مأمول من كل مسؤول عربي واسلامي لتحقيق وهدة الهدف . 

بسّام بني أحمد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content