الدبلوماسيةالسعوديةالعالمالعالم العربي

جهود سعودية تبذل من أجل لقاء طرفي النزاع في السودان 

تمتلك السعودية دوراً مهماً في جمع الأطراف المتنازعة في السودان، وعلى الرغم من الصعوبات التي تواجه مساعي السلام ،لجلوس اطراف النزاع على طاولة الحوار فإن الجهود السعودية لا تزال مستمرة لتحقيق ذلك والوصول وقف دائم  لاطلاق النار .  وبدء مفاوضات تودي الى  الخروج من المأزق  وتحقيق  الهدوء والاستقرار في السودان .

السعودية لها علاقات قويةمع طرفي  النزاع في  السودان وتمتلك دور هام يمكنها  ان تلعب دور الوسيط في دعم جهود الوساطة من خلال التفاوض مع الأطراف المتحاربة  ، السعودية  بثقلها السياسي والاقتصادي قادرة على تقديم الدعم الإنساني والمالي للمتضررين من الصراع. كما أن السعودية  تمتلك قدرة دبلوماسية لاقناع  المجتمع الدولي  لإعادة بناء السودان، من خلال تقديم المساعدات الإنسانية  . 

 السعودية   بذلت جهودا كبيرة لإجلاء المواطنين السعوديين وغيرهم من المقيمين العرب والأجانب من السودان خلال الفترة الحرب الدائرة وذلك بسبب الأوضاع الأمنية . 

وخصصت طائرات خاصة لنقل المواطنين السعوديين والعرب والأجانب، وتقديم الدعم اللوجستي اللازم لجميع الجهات المعنية بالإجلاء.

و عملت الحكومة السعودية على التنسيق مع الاطراف السودانية ، والسفارة السعودية في الخرطوم لتوفير كافة الخدمات اللازمة للمواطنين المتضررين، وتوفير المأوى والرعاية الطبية وغيرها من الخدمات المساندة لهم.

وبالتالي، فان الدور السعودي  يحضى بتاييد دولي ، لاقناع اطراف النزاع لبدء مرحلة جديدة . 

وتشير التصريحات للمندوب الاممي بالسودان  ان هناك بوادر لمشاركة وفدي النزاع في لقاء مرتقب باشراف الدبلوماسية السعودية ، 

وكان الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، و وزير الخارجية والتعاون الدولي في جمهورية جنوب السودان مييك آيي دينق، بالعاصمة جوبا ، المطروحة لاحتضان اللقاء  اذا تعذر سفر الاطراف الى جده . 

 النتائج  تتوقف بصورة كبيرة على التزام طرفي النزاع  ببدء الحوار المرتقب ، ويامل المجمتع الدولي بأن تتوج الجهود السعودية إلى اتفاق تفاهم يحقق  وقف اطلاق نار دائم . 

بسام عوده

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content