الدبلوماسيةالعالمالعالم العربي

جنوب أفريقيا:  احرار العالم ، رحلة من الاستعمار إلى الحرية

تعد جنوب أفريقيا واحدة من الدول التي شهدت تحولات تاريخية هامة، حيث عاشت تحت حكم الاستعمار لعدة قرون قبل أن تحقق استقلالها وتبدأ رحلة جديدة نحو الحرية والديمقراطية. تعتبر جنوب أفريقيا مثالًا بارزًا على قدرة الإرادة الإنسانية على تحقيق التغيير والتقدم رغم الصعوبات التي تواجهها.

بدأت قصة جنوب أفريقيا مع وصول الاستعمار الأوروبي إلى سواحلها في القرن السابع عشر، حيث استولت هولندا على المنطقة وأسسوا مستوطناتهم. فيما بعد، سيطرت الإمبراطورية البريطانية على المنطقة وأصبحت جنوب أفريقيا جزءًا من الإمبراطورية البريطانية.

لكن لم تستسلم شعوب جنوب أفريقيا للاستعمار والقمع،  شعوب  اسسوا  مرحله جديدة للحريه ، وبدات  حركات المقاومة تنمو وتتنامىواستطاعت من خلال ارادتها إلى توحيد العديد من القبائل الأفريقية ضد الاستعمار البريطاني.

في القرن التاسع عشر، ظهرت حركات نضالية جديدة في جنوب أفريقيا تطالب بالحرية والمساواة، ومن بينها حركة المؤتمر الوطني الأفريقي بقيادة نيلسون مانديلا. معاناة ونضال هؤلاء الزعماء ومعهم الملايين من اصحاب البشرة السمراء  ( الزمرد الاسود )  مسمى تستحقه  شعوب جنوب أفريقيا العظيمة  ، مورس عليها كل اشكال القمع والاعتقالات والتضييق على حقوقهم.

ولكن مع مرور الزمن، تزايدت الضغوط الدولية على نظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا، وفي النهاية، في عام 1994، تم تحقيق حلم الحرية والديمقراطية بفوز نيلسون مانديلا في الانتخابات الديمقراطية، ليصبح أول رئيس أسود لجنوب أفريقيا.

ومنذ ذلك التاريخ شهدت جنوب أفريقيا تحولات هائلة في جميع المجالات، وما زالت تعمل على تحقيق المزيد من التقدم والازدهار وبناء مجتمع يتسم بالعدالة والمساواة لجميع شعوبها، 

موقف جنوب افريقيا من الحرب والدمار الذي تمارسه إسرائيل على الشعب الفلسطيني ، هو نتاج حتمي لمن صنعوا مجدا للنضال  لحماية حرية وكرامة البشرية ، الحديث عن هذا الموقف يصعب حصرة لانه قد يحتاج الى مجلدات وارشيف ضخم  للوقوف على بعض محطات النضال ضد العنصرية والارهاب الذي يمارس في غزة والاراضي الفلسطينية المحتلة

الشعوب العربية والاسلامية واحرار العالم  تقف اجلالا واحتراما لهذه  الامة  التي سطرت اروع المعاني في مواقفها المشرفة

بسّام عوده

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content