الدبلوماسيةالعالمالعالم العربيتونس

تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين تونس والصين: تاريخ من التعاون وآفاق مستقبلية واعدة

كتب : بسّام بني أحمد _ تونس

تسعى تونس إلى توسيع وتعميق شراكتها مع الصين في مجالات متعددة، مستهدفةً المجالات الواعدة وذات قيمة اقتصادية كبيرة . تظهر هذه الطموحات من خلال اللقاءات عالية  المستوى بين مسؤولي البلدين، إلى جانب التعاون المثمر في الجوانب الاقتصادية والدبلوماسية والصحية.

 العلاقات الدبلوماسية

احتفلت تونس والصين بذكرى الستين لإقامة العلاقات الدبلوماسية في بداية عام 2024. كان هذا الاحتفال فرصة لتسليط الضوء على النجاحات التي حققها البلدان في التعاون الثنائي منذ إقامة العلاقات عام 1964. كانت تونس من أوائل الدول الأفريقية التي أقامت علاقات دبلوماسية مع الصين وصوتت لصالح قرار الأمم المتحدة الذي اعترف بحكومة جمهورية الصين الشعبية كممثل شرعي ووحيد للشعب الصيني. شهدت العلاقات التونسيةالصينية في السنوات الأخيرة حراكًا دبلوماسيًا نشطًا، تمثل في زيارات متبادلة بين المسؤولين وتوقيع مذكرات تفاهم هامة، من بينها انضمام تونس إلى مبادرة الحزام والطريق في عام 2018.

التعاون الاقتصادي

أبرمت تونس والصين 60 اتفاقية تعاون منذ عام 1961 في مجالات متعددة مثل التعاون العلمي والتكنولوجي والمياه والسدود والثقافة والرياضة والزراعة والطاقة والصحة. تعد الصين رابع شريك تجاري لتونس بعد فرنسا وإيطاليا وألمانيا، وكانت حتى عام 2019 أهم سوق آسيوية للسياحة التونسية، حيث زار تونس 32 ألف سائح صيني. بعد تأثيرات جائحة كوفيد-19، تعمل تونس والصين على استعادة حيوية السوق السياحية، حيث أعادت الصين إدراج تونس ضمن الوجهات المعترف بها رسميًا للسياح الصينيين، ووافقت تونس على إعفاء السياح الصينيين من تأشيرة الدخول.

التعاون الصحي والتكنولوجي

يعود التعاون الصحي بين البلدين إلى عام 1973، حيث قامت الصين بإرسال فرق طبية إلى تونس وتوزيعها على المستشفيات الجهوية. ساهمت هذه البرامج في تبادل الخبرات الطبية وتوفير الخدمات الصحية في المناطق الداخلية. يشمل التعاون الثنائي مجالات تكنولوجيات الاتصال والمعلومات، بالإضافة إلى البحث والتجديد وبناء القدرات وتطوير الموارد البشرية. كما يتناول الأمن السيبراني وسلامة البيانات والاقتصاد الرقمي.

البنية التحتية

قدمت الصين لتونس عدة هبات لإنجاز مشاريع بنية تحتية هامة مثل مبنى الأرشيف الوطني، والمركب الثقافي والرياضي بالمنزه السادس، ومبنى الأكاديمية الدبلوماسية. هذه المشاريع تعزز التعاون الثنائي وتسهم في تطوير البنية التحتية التونسية.

المنتديات والمؤسسات الدولية

تعزز تونس والصين تعاونهما من خلال المشاركة في منتديات التعاون الصينية العربية والإفريقية، التي توفر إطارًا مؤسساتيًا لتعميق التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية.

تستند العلاقات التونسية-الصينية إلى تاريخ طويل من التعاون المثمر والشراكات الاستراتيجية. تتطلع تونس إلى تعزيز هذه العلاقات من خلال شراكات جديدة في مجالات الصحة، الفلاحة، الرياضة، البنية التحتية، والطاقات المتجددة. يظهر التزام البلدين بتعزيز هذه الشراكة من خلال اللقاءات الدبلوماسية المتكررة والمشاريع المشتركة التي تساهم في تطوير البنية التحتية وتحسين الخدمات الصحية وتعزيز التعاون في مجالات التكنولوجيا والاتصالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content