السعوديةالعالم العربيغير مصنف

الصحفي الوزير .. الدوسري وزير الاعلام سلاح المعرفة مواكبة للمرحله

سلمان الدوسري الصحفيالوزير 

الخبر انتشر  الصحفي الوزير .. الامر الملكي بتعين

الأستاذ سلمان الدوسري وزيراً للإعلام  ،  امر طبيعي ان يحاط الخبر بالتساؤلات والتأويلات   وهناك وجهات نظر مختلفة ، في كل دول العالم الشخصيات السياسية تتغير ، اولويات السياسة هى المصلحة العليا للوطن ، هذه الاستحقاقات سياسية واقتصادية واجتماعية في مرحلة تتطلب التغير ،

والصياح في قاع البيرمن اجل الضجة والصدى لا يجدي نفعا .. هناك من روّج ان الوزير جاء من اجل التصدي لايران ، هذا حديث مقاهي  لا يتطابق مع توجهات الدول الكبرى ، المملكة العربية السعودية تعيش مرحلة تغير شاملة في المجالات كافة وخاصة الاعلامية ، رؤية المملكة 2030 تحدد مسار وتوجهات  السياسة و التنمية ، المملكة سياستها الخارجية لا تحمل الغيظ ، ولا تعادي اي جهة او طرف ما ، المملكة منشغلة بما هو اهم ، بناء علاقات دبلوماسية مع الاشقاء والاصدقاء دون استثناء ، المملكة ينطبق عليها الحديث الشريف (إن الله يحب معالي الأمور ويكره سفسافها) مرحلة البناء الفكري والتطور الذي اصبح جليا في كل المواقع  “بناء صرح يلبي متطلبات العصر وطموح الشباب ” السعودية ترسم حلم اكبر من كل الحسابات ، القيادة تؤمن بطاقات الشباب و تنمية الموارد البشرية مفتاح المستقبل التعليم والتطوير من أجل إنتاج قوة فاعلة في سوق العمل والمجالات الفنية و الصناعية و إلادارة تزداد اتساعا بتنوع الكفاءات و القدرة على العمل الجاد و الانضباط و الإخلاص فى الاداء في كل المواقع . وعندما يصبح الصحفي وزيراً هذا دليل على اهمية المرحله ، الوزير الصحفي  يدرك حجم المسؤولية واهمية الكلمة والتعامل مع واقع الاعلام بسلاح المعرفة والممارسة  التي تتيح للجميع  الاطلاع على اهمية الدور  الحقيقي للاعلام ، نحن ضد التفسيرات  والتاويلات  الخاطئة ، الوزير الصحفي  اختيار يحقق مكتسبات جديدة لرسالة الاعلام الذي يعبر عن سياسة وتوجهات الدول . 

سعدنا بهذا الاختيار ، الوزير الدوسري مختص  وممارس لمهنة المتاعب و قادر ان يطور الاعلام في ظل تسابق التكنولوجيا والسباق في عالم محاط بالتحديات ، الوزير قادر من خلال تجربته بتحليل القضايا الدولية والعربية ان يعطى اهمية كبيرة لهذا الحقل الهام والمسؤول عن توجهات الدولة السعودية ، السعودية اليوم عصر متطور يتوق الى بناء العقل من اجل مستقبل افضل . 

بسام عوده 

شؤون عربيةنيوز 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content