السعوديةغير مصنف

السعودية تطلق حزمة أولى لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص  بـ51.3 مليار دولار

أطلقت السعودية الحزمة الأولى من برنامج مشاريع  الشركات الكبرى ، الهادف إلى تعزيز الشراكة مع القطاعالخاص، بقيمة 192.4 مليار ريال (51.3 مليار دولار).

وأعلن وليّ العهد السعودي البرنامج في مارس/ آذار 2021، ويبلغ عدد الشركات المشمولة في البرنامج حالياً 28 من القطاع الخاص  المحلي.

وحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”، الخميس، شهد الإطلاق الذي حصل أمس الأربعاء توقيع عدد من الاتفاقياتلـ12 مشروعاً ستُنفذها ثماني شركات، في عدد من القطاعات الاستراتيجية والحيوية.

وتساهم هذه المشاريع في تعزيز النمو الاقتصادي للمملكة، وتوطين الصناعات وتحفيز الابتكار وتعزيز مستوىالشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص.

وقال الرئيس التنفيذي لبرنامج “شريك”، عبد العزيز العريفي، إن القيمة الإجمالية للمشاريع المعلنة خلال الحفلتبلغ 192 مليار ريال، وتمثل حصة استثمارات الشركات الكبرى (شريك) منها، حوالى 120 مليار ريال.

وأضاف: “يصل أثر هذه المشاريع على الناتج المحلي للمملكة إلى 466 مليار ريال (124.3 مليار دولار) خلالالعقدين القادمين، بمضاعف اقتصادي يقدر بأكثر من (2.43) ضعف”.

وستؤدي الحزمة الأولى إلى توفير 64451 ألف فرصة عمل جديدة. وتشمل الحزمة الأولى مشاريع لشركات: أرامكو السعودية، معادن، البحري، سابك، stc، زين السعودية، المتقدمة، وأكوا باور.

يستهدف برنامج “شريك” المساهمة في تحقيق مستهدفات برنامج الإصلاح الاقتصادي في السعودية المتمثل برفعمساهمة القطاع الخاص في الناتج إلى حدود 65 بالمئة وزيادة نسبة الصادرات غير النفطية من 16 بالمئة إلى50 بالمئة. ويستهدف البرنامج أيضاً زيادة تنمية استثمارات القطاع الخاص لتصل إلى 5 تريليونات ريال بحلولعام 2030.

يستهدف برنامج “شريك” المساهمة في تحقيق مستهدفات برنامج الإصلاح الاقتصادي في السعودية المتمثل برفع مساهمة القطاع الخاص في الناتج إلى حدود 65 بالمئة وزيادة نسبة الصادرات غير النفطية من 16 بالمئة إلى 50 بالمئة. ويستهدف البرنامج أيضاً زيادة تنمية استثمارات القطاع الخاص لتصل إلى 5 تريليونات ريال بحلول عام 2030.

شؤون عربية نيوز – وكالات 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content