غير مصنف

السعودية تتصدر قائمة استقطاب الكفاءات التونسية ، ترجمه للتعاون المشترك

الوكالة التونسية للتعاون الفني تسجل ارتفاعا في نسبة المنتدبين، من الكفاءات التونسية في مختلف التخصصات ، احتل خلالها قطاع التعليم الثانوي والتقني والجامعي النصيب الأكبر من حيث الانتدابات .
وحققت المملكة العربية السعودية المرتبة الأولى من جملة دول العالم المستقطبة من خلال التعاون الفني .
العلاقات السعودية التونسية تتطور بشكل كبير من خلال اللقاءات الثنائية التي تتيح فرص البحث ونقل الخبرات والتجارب من تونس الى المملكة في مختلف القطاعات وخاصة قطاع التعليم وخاصة حملة الشهادات العليا ، بالاضافة الى الصحة وقطاع الخدمات ،
وتبذل سفارة المملكة العربية السعودية جهودا حثيثة من خلال البوابة الالكترونية لتذليل كل الصعاب التي تعيق التعاون بتخفيف القيود والاجراءات والاتصال عن بعد مما مهد الطريق امام الكفاءات وبناء عقود شراكة جديدة تمهد لبناء جسور التعاون والثقة وتعزيز القدرات التنافسية وتنمية الموارد البشرية وتحفيز الاستثمار بين الجانبين ، وفتح افاق واعدة في ظل الانفتاح الاقتصادي الذي تشهده المملكة العربية السعودية. وعلى صعيد العلاقات الثنائية فان السفارة بطاقمها المتعاون للبحث فرصة حقيقية للاحتياجات المختلفة في كافة المجالات وتبادل الخبرات بين القطاع الخاص والحكومي لتنويع مصادر الدخل الذي يتيح الفرصة امام الجميع للاستفادة من التسهيلات المتاحة في اطار التعاون المثمر الذي يعزز فرص النجاح الذي حققته الشراكة بين تونس والسعودية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content