اعلامالسعوديةالعالمالعالم العربي

 السديري ، سفير السعودية في الاردن وفلسطين ينشر  صورة  تاريخية

تاريخ العلاقات بين المملكة العربية السعودية وفلسطين يشكل ملحمة من التضامن والدعم، حيث تمتد هذه العلاقات عبر العقود وتتجلى في مجموعة من الأحداث والمساهمات التي شكلت ركيزة أساسية للتواصل والتعاون بين البلدين. منذ تأسيس المملكة العربية السعودية في عام 1932 وحتى يومنا هذا، اتخذت العلاقات السعودية الفلسطينية مساراً ملتزماً بتعزيز الوحدة والدعم المتبادل.

السعودية التي عينت  نايف السديري سفيراً لدى السلطة الفلسطينية، قام السفير السعودي بنشر صورة تاريخية تعود إلى عام 1947، تُظهر افتتاح قنصلية المملكة في مدينة القدس. الصورة أرفقت بتعليق للسفير يشير إلى دور المغفور له جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن في تدشين تلك القنصلية، وذلك بمبادرة من العم عبد العزيز بن أحمد السديري

ما الذي أكده السديري؟

أن عمه عبد العزيز بن أحمد السديري رعى افتتاح قنصلية السعودية بالقدس.

سبب هذا المنشور … 

بعد تصريحات لوزير الخارجية الإسرائيلي بعدم السماح لأي دولة بفتح ممثلية دبلوماسية بالقدس تابعة لفلسطين.

 سفير السعودية لدى الأردن وفلسطين، نايف السديري،  لا يطيل  الحديث  ولا يبحث عن عبارات  لاقناع من لا يملكون الشرعية ولا الاهلية . 

وأرفق السديري  صورة علق عليها ، قائلاً: “بتوجيه من المغفور له جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن عام 1947، رعى العم عبد العزيز بن أحمد السديري افتتاح القنصلية العامة السعودية في القدس”.

وأشار في منشوره إلى أن القنصلية كانت تقع في حي الشيخ جراح بمدينة القدس، الذي تحاول “إسرائيل” طرد ساكنيه منه والاستيلاء على منازلهم

ويظهر في الصورة عدد من الدبلوماسيين السعوديين، وعلى مدخل المبنى لافتة كتب عليها “القنصلية العامة” باللغتين العربية والإنجليزية، مع شعار السعودية.

الملك حسين والملك فيصل رحمهما الله في القدس ——————————————-

وعلق د. عبد الرحمن الحميضي  اكاديمي ومستشار في العلاقات الدولية  ، على منصة X قائلا : 

“صورة ولا أروع عن المكان والزمان والرمزية في اختيار الرجال الأقوياء والاوفياء من سلالة عائلة سعودية سياسية عريقة لحمل رسالة عروبة فلسطين ، كما انها تعبر عن التاريخ المشرف للسعودية في نصرة دولة فلسطين والشعب الفلسطيني النبيل منذ قرن من الزمن ، رحم الله المؤسس الملك عبدالعزيز والقنصل الأمير عبدالعزيز بن أحمد السديري ، التاريخ يعيد نفسه مع سيدي الملك سلمان وسمو سيدي ولي عهدة الأمين في الوقوف مع الحق الفلسطيني في ارضه وتحميلكم سعادة السفير نايف السديري الثقه والأمانة لاستمرارية دعم  الحق الفلسطيني ورعاية مصالح المملكة. “

صلاة القدس / الملك حسين والملك فيصل

بسّام عوده

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content